عوامل قبول ورفض نشر الأبحاث في المجلات العلمية

عوامل قبول ورفض نشر الأبحاث في المجلات العلمية

قبول نشر الأبحاث في المجلات العلمية

يقوم الباحثون بنشر أبحاثهم من خلال المجلات العلمية للعديد من الأسباب والتي أهمها المساهمة في نشر المعرفة وتبادل الخبرات بين الباحثين حول موضوع معين أو مجموعة من المواضيع المترابطة وهذا ما يساعد على إيجاد الحلول للمشاكل المختلفة التي تواجه المجتمعات البشرية، إلا أن المجلات العلمية لا توافق على كل الأبحاث التي يتم تقديمها من قبل الباحثين لنشرها وذلك من خلال مجموعة من الشروط التي تضعها كل مجلة والتي يجب على الباحث أن يلتزم بها حتى يتم قبول نشر بحثه من خلال المجلة، بالإضافة إلا أن هناك نسبة معينة يتم قبولها من الأبحاث التي يتم تقديمها من الباحثين للمجلة وذلك حتى تحافظ المجلة على قيمتها بين المجلات العلمية المختلفة بالإضافة إلى المحافظة على جودة الأبحاث العلمية وأهمية المعرفة والمعلومات التي تضيفها إلى الموضوع الذي تدرسه، ومن أهم الشروط الخاصة بالموافقة على النشر أن تكون لغة البحث بسيطة ويستطيع الجميع فهمها والاستفادة منها بالإضافة إلى أن يشكل موضوع البحث أهمية علمية.

وتختلف نسبة قبول نشر الأبحاث في المجلات العلمية، فعلى سبيل المثال فإن نسبة النشر للناشر Elsevier تتراوح بين 7% إلى 27% وهي خاصة بالمجلات التي تمتلك معامل تأثير مرتفع، أما في حالة المجلات التي تمتلك معامل تأثير متوسط فإن نسبة قبول النشر تصل إلى 35%، بينما تصل نسبة النشر في مجلات APA إلى 35%.


أهم عوامل قبول نشر الأبحاث في المجلات العلمية ذات معامل التأثير

هناك مجموعة من العوامل الهامة التي يجب أن تتوافر في البحث العلمي حتى يتم قبول نشره من خلال المجلات التي تمتلك معامل تأثير ومن أهم هذه العوامل:

  1. جودة البحث التقنية والعملية: وهو من أهم العوامل التي يتم من خلالها قبول أو رفض نشر الأبحاث من خلال المجلة، وهناك عدة جوانب تندرج أسفل هذا المعيار وهي تتعلق بأصالة محتوى البحث وابتعاد الباحث عن الانتحال بالإضافة إلى خلو البحث من أي أخطاء معلوماتية، أو أن تكون اللغة التي تم استخدامها غير سليمة وخاصة في حالة كتابة البحث بلغة غير لغة الباحث الأم، أو الاعتماد على مصادر ومراجع قديمة.
  2. أن يتناسب موضوع البحث مع أهداف المجلة وتوجهاتها، ولذلك يجب على الباحث أن يتعرف على كافة المعلومات حول المجلة التي يرغب بالنشر من خلالها.
  3. التوضيح الكامل للمنهجية والأدوات التي اعتمد عليها الباحث في كتابة البحث، وذلك من خلال استخدام المنهجية التي تتناسب مع موضوع البحث وتصميم الأدوات بشكل دقيق بحيث يتم الحصول على البيانات التي يحتاج إليها الباحث بدقة.
  4. أن يعتبر البحث إسهاماً علمياً له قيمة كبيرة من خلال الأهداف والأسئلة التي يسعى الباحث من خلال بحثه إلى الإجابة عنها وتحقيقها.
  5. أن تكون الاستنتاجات والتوصيات مرتكزة بشكل أساسي على النتائج التي يتم التوصل إليها من خلال تحليل وتفسير البيانات التي تم الحصول عليها من الأداة التي قام الباحث بتصميمها.
  6. أن يحتوي البحث على إضافات علمية هامة تطور ما توصلت إليه الأبحاث السابقة التي تناولت الموضوع من نتائج ومقترحات.

ماذا يفعل الباحث في حال رفض المجلة لبحثه؟

يوجد العديد من الأسباب التي تتسبب في رفض المجلة لنشر البحث الذي يقدمه الباحث، وفي حالة تم إبلاغ الباحث برفض نشر البحث الخاص فيه فإن عليه أن يتعرف بدقة على الأسباب التي تم رفض بحثه من أجلها وذلك حتى يقوم بالإجراءات الصحيحة التي تساعده على نشر البحث الخاص به، ففي حال رفضت المجلة نشر البحث بسبب أن موضوعه لا يتناسب مع توجهات المجلة وتخصصها فإنه يجب على الباحث أن يقوم بالبحث عن مجلة أخرى تهتم بنشر الأبحاث المتعلقة بمجال الموضوع والتواصل معها، أما في حال رفض المجلة لنشر البحث بسبب أخطاء تتعلق بالبحث نفسه فيتوجب على الباحث التعرف على هذه الأخطاء والعمل على تعديلاها وتطوير البحث الخاص به وذلك حتى يقوم بإعادة إرسالها إلى المجلة نفسها أو أن يقوم بإرسالها إلى مجلة أخرى ليقوم بالنشر من خلالها، وتعتبر الاستفادة من الملاحظات التي يقدمها المقيمين أو المحكمين في غاية الأهمية نظراً للدور الذي تلعبه في تحسين جودة الأبحاث وتطوير محتواها العلمي.


اختيار اللغة المناسبة لكتابة البحث العلمي

العديد من العوامل تتحكم في اختيار الباحث للغة التي سوف يستخدمها في كتابة البحث الخاص به، ومن أهم العوامل التي تتحكم في اختيار لغة البحث:

  1. في حال رغبة الباحث في نشر البحث الخاص به في إحدى المجالات العالمية فإنه ينبغي أن يقوم بكتابة البحث باللغة الإنجليزية نظراً لأنها اللغة المعتمدة في نشر العلوم عالمياً.
  2. في حال كان البحث سيتم نشره في إحدى المجلات المحلية فإن على الباحث أن يقوم باستخدام اللغة المحلية حتى يتمكن القراء من الاستفادة منها بصورة صحيحة.

تأثير اتقان اللغة الإنجليزية على نشر الأبحاث في المجلات العلمية

أصبحت اللغة الإنجليزية هي اللغة الأولى على مستوى العالم في مختلف أصناف العلوم والمعرفة، نظراً للكم الهائل الذي يتم نشره من أبحاث وكتب وغيرها من المؤلفات العلمية، ولذلك أصبح من الضروري لكل باحث أن يكون على معرفة واسعة باللغة الإنجليزية وخاصة بما يتعلق في مجال تخصصه وذلك حتى يتمكن من كتابة الأبحاث بلغة سليمة خالية من الأخطاء حتى يتمكن من الحصول على موافقة المجلة على نشر البحث الخاص به، وفي حالة لم يمتلك الباحث القدرة الكافية على الكتابة باللغة الإنجليزية فإنه يجب عليه أن يستعين بشخص متمرس في الكتابة باللغة الإنجليزية ويكون من المتخصصين في مجال كتابة البحث العلمي حتى يتمكن من ترجمة المصطلحات الفنية والتقنية بدقة عالية وبشكل صحيح.


ما هي تخصصات المجلات العلمية ذات معامل التأثير؟

المجلات المهتمة بنشر الأبحاث العلمية حول العالم متعددة ومتنوعة، وفي كل نوع من أنواع التخصصات يوجد العديد من المجالات التي تقوم بنشر الأبحاث، فهناك الكثير من المجالات التي تتخصص بالدراسات الهندسية والطبية والدراسات الإنسانية والجغرافية، بالإضافة إلى أن هناك مجلات تتخصص بتخصصات فرعية من هذه التخصصات الرئيسية.


لطلب نشر الأبحاث العلمية تواصل معنا الآن


نداء للسادة الباحثين لطلب نشر الأبحاث في المجلة العلمية.